خفايا وكواليس خفايا وكواليس

خفايا
قال دبلوماسي غربيّ في بيروت إن السياسيين اللبنانيين هم الذين عاقبوا الرئيس الفرنسي امانويل ماكرون ووزير خارجيّته على محاضرات العفة والتعالي باعتقاد أن المعني طبقة سياسيّة معزولة مقابل شارع لبنانيّ يساند فرنسا وأنهم فاسدون وفرنسا بلا مصالح والحصيلة تعادل بالضعف والمصلحة.
كواليس
قال مسؤول خليجي إن لبنان يمثل ميزان الأحجام والأدوار في المنطقة فينقسم في مراحل المواجهات الإقليمية والدولية وعندما تبدأ التسويات عليه أن ينتظر لأن فيه جوائز الترضية وترسيم الأحجام بعد تثبيت التوازنات في الساحات الرئيسية. وهذا سيستغرق شهوراً.

2021-05-05
عدد القراءت (171)