سورية رياضة " أوروبيآ عودة ملاعب الكرة في عصر الكورونا"

تقرير: فيصل علي
بعد توقف قسري بسبب جائحة كورونا التي أوقفت النشاطات الرياضية والكروية لمدة قاربت الثلاثة أشهر ..عادت المنافسات والمباريات إلى الملاعب العالمية والبداية كانت في ألمانيا الشهر الماضي والاسبوع الماضي في أسبانيا وأيطاليا وأنكلترة تباعا وأن كان بملاعب صامتا دون جماهير نظرا للحالة العامة والإجراءات الاحترازية لوباء كورونا وتشهد المراحل ضغطا في المباريات وعلى مدار الاسبوع..مع التفاصيل:
في البوند سليغا الألمانية..أحرز فريق بايرن ميونيخ لقب البطولة للمرة الثلاثين في تاريخه  ويلعب هذا الاسبوع مع فرايبورغ ..وتشهد المرحلة قمة تجمع لايبريج ضد دورتموند لضمان مقعد في دوري الأبطال الموسم القادم ويتصدر ترتيب الهدافين لاعب البافاري ليفاندوفسكي ب31 هدفا...
وفي البريمرليغ الإنكليزية يبدو إحراز اللقب ليفربول مسألة وقت لأكثر بعد غياب دام لأكثر من ثلاثين عاما ويلتقي ليفربول جاره ايفرتون الاحد..بينما حقق ثاني الترتيب وبطل الموسم الماضي مانشستر سيتي فوزا عريضا على الارسنال وبثلاثية ..أمس الجمعة وفي مباراة قوية تعادل مانشستر سيتي مع توتنهام بهدف بمثله.. ويتصدر قائمة الهدافين لاعب ليستر سيتي  جيمي فأريد ب19 هدف..
وفي الليغا الإسبانية يشتد صراع اللقب بين البطل والمتصدر برشلونة وغريمه الأزلي ريال مدريد ولا مجال لأضاعة ولونقطة ..برشلونة تعادل ليلة أمس على أرض أشبيلية سلبا وينتظره وسط الاسبوع مواجهة ليست بالسهولة أمام اتلتيك بلباو.. أما الريال فبعد فوزه العريض على فالنسيا وبثلاثية يلتقي غدا الأحد فريق أخرجه من كأس الملك فريق ريال سوسييداد..أماجاره اتلتيكو مدريد فيلتقي مع بلد الوليد..ويتصدر النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قائمة الهدافين ب21 هدفا يليه الفرنسي كريم بنزيمة ب16 هدفا..
وفي الكالتشيو الايطالي وبعد ما أضاع رفاق النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لقب الكأس الإيطالية بخسارتهم امام نابولي بركلات الترجيح يلتقي خارج دياره فريق بولونيا وعينه على قمة المرحلة بين اتلاتنا ولاتسيو التي تقام وسط الاسبوع بينما يلتقي انتر ميلان الثالث فريق  سامبدوريا..ويتصدر لاعب لاتسيو الدولي الإيطالي شيرو ايموبيلي قائمة الهدافين ب27 هدفا يليه النجم رونالدو ب21 هدفا
.............................
مباريات ومنافسات قوية ومجهود زائد هي ملخص لما يجري في الملاعب الأقوى عالميا

2020-06-20 14:06:33
عدد القراءت (177)