سورية محليات المتقدمين للمسابقة يناشدون.. ورئيس الجامعة:اقترحنا استيعاب الجميع؟؟ ـ خاص توب نيوز

أسئلة كثيرة وردت من حملة الماجستير المتقدمين لمسابقة الهيئة الفنية التي أعلن عنها ٢٠١٩ حول مصير الوعود التي حصلو عليها بامكانية استيعاب جميع المتقدمين لهذه المسابقة وخاصة أن الاختصاصات المطلوبة قليلة والفارق بين الأعداد المطلوبة والمتقدمة قليل جدا ولا يشكل أي عبئ على الجامعة بل تحتاجهم الجامعة التي باتت بأمس الحاجة لكل عضو هيئة تعليمة وخاصة بعد تسرب وتقاعد نسبة كبيرة منهم وقلة الدماء الشابة التي ضخت لتعويض الفاقد الناتج عن التقاعد خلال سنوات الأزمة..

وحول الموضوع تواصلنا من جديد مع الدكتور بسام حسن رئيس جامعة تشرين الذي كان منذ البداية مع هذه الفئة ومع فكرة استيعاب الجميع حيث أكد أنه ونظرا للحاجة الماسة لمثل هذه الكوادر ونظرا لتوفر الشوافر المطلوبة الخاصة باعضاء الهيئة الفنية وبعد المقابلات التي اجرياناها مع المتقدمين للمسابقة تبين أنهم من الكوادر الكفوءة والضرورية للجامعة ، قمنا برفع مقترح إلى وزارة التعليم العالي عبر قرار لمجلس جامعة تشرين اقترحنا فيه استيعاب جميع من المتقدمين من حملة شهادة الماجستير لمسابقة الهيئة الفنية وننتظر رد الوزارة ورأي جهاز الرقابة المالي بذلك .

وفي التفاصيل أكد النائب العلمي لجامعة تشرين الدكتور ياسر موسى لموقع من الآخر أن عدد المتقدمين للمسابقة بلغ 64 متقدما وعدد الشواغر المتوافرة في الجامعة هو 82 شاغرا بينما العدد المطلوب 54 اختصاصاً أي أن هناك امكانية لاستيعاب الجميع اي بفارق 10اختصاصات فقط في الوقت الذي تركزت فيها الزيادة بعدد المتقدمين في المعهد العالي للبحوث والبيئة وكلية الطب وكلية الآداب وتبين لنا بعد اجراء المقابلات أنه على سبيل المثال في كلية الصيدلة مطلوب 6 اختصاصات بينما تقدم 3 فقط اثنين منهم بنفس الاختصاص وبالتالي 3 شواغر يمكن تدويرها لكليات أخرى وكذلك في طب الاسنان مطلوب 10اختصاصات تقدم فقط 6اختصاصات ..

الجدير ذكره ان الدكتور بسام حسن كان له مقترحات اخرى ايجابية لعلاج مشاكل عالقة أهمها مشكلة الأوائل الحائزين على جائزة الباسل والذين لم يتم تعيينهم ك معيدين خلال سنوات الازمة لاسباب مختلفه حيث اقترح بكتاب رسمي لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي استيعابهم عبر إجراء مسابقة خاصة بالمعيدين والاستفادة من هذه الكوادر المميزة والنادرة..

خاص

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، ‏‏بما في ذلك ‏رائد الفرا‏‏، ‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏‏

2020-05-14 13:14:09
عدد القراءت (1843798)