مانشيت البناء القطاع الصحي یغادر عنق الزجاجة وإستعدادات للقاح ...ودعوات للتنوع في المصادر

اللبنانیون إلى الإقفال الغامض ومجلس الدفاع یلقي تفسیر القرارات على عاتق رجال الأمن 
القطاع الصحي یغادر عنق الزجاجة وإستعدادات للقاح ...ودعوات للتنوع في المصادر
التجاذب الرئاسي الى التصعید الطائفي ...والمشھد الحكومي غائب بلا أفق قریب
كتب المحرر السیاسي 

 اللبنانیون إلى الإقفال الغامض ومجلس الدفاع یلقي تفسیر القرارات على عاتق رجال الأمن 
القطاع الصحي یغادر عنق الزجاجة وإستعدادات للقاح ...ودعوات للتنوع في المصادر
التجاذب الرئاسي الى التصعید الطائفي ...والمشھد الحكومي غائب بلا أفق قریب
كتب المحرر السیاسي 
یطغى المشھد الصحي على ما عداه ، ویتراجع المشھد الحكومي خطوات إلى الخلف في ظل 
تجاذبات طائفیة حاكمة ، بدا معھا ان فریقي رئیس الجمھوریة والرئیس المكلف یحققان المزید 
من الإستقطاب ، كل في بیئتھ ، ما یجعل البحث عن تسریع الحلول القائمة على تنازلات 
متبادلة مستبعدا عن جدول أعمال الفریقین ، وتعتقد مصادر مواكبة للمسار الحكومي أن الوقت 
غیر مناسب لمبادرات ومساع للتقریب بین وجھات النظر لأن النوایا بالبحث عن حلول وسط 
لیست متوافرة لدى الفریقین اللذین یتمسك كل منھام بتحقیق ربح كامل لحساب مقاربتھ ، وھو 
یدرك إستحالة ذلك ، لكنھ یرى بوضوح میزان الأرباح الناتجة عن الثبات على الموقف مقابل 
الخسائر الناتجة عن التسویة بصورة تجعل المرحلة الراھنة حتى إشعار آخر مختصرة تحت 
عنوان لا تألیف ولا إعتذار ، وعن سقف المنازلة الرئاسیة تقول المصادر أن رفع الدعم سحب 
من التداول وأن المصرف المركزي سیواظب على تمویل الدعم ومن خلفھ التجاذب الرئاسي ، 
حتى یتبلور مسعى خارجي قادر على منح تعویض مناسب مقابل التنازلات التي یطلبھا من 
الفریقین ، وھو تعویض خارجي ، یطال سعي التیار الوطني الحر لإعادة الإعتراف بشرعیة 
تمثیلھ المسیحي بعد ھزتین كبیرتین ھما إنتفاضة 17 تشرین والعقوبات الأمیركیة ، كما یطال 
سعي الرئیس سعد الحریري لإعادة الإعتراف بشرعیة تمثیلھ السني بعد ثلاثة ھزات كبیرة ھي 
إنتفاضة تشرین والموقف السعودي وصعود مشروع شقیقھ بھاء .
في الشأن الصحي سجل القطاع الإستشفائي خرقا مھما في النفق المظلم الذي رسمتھ تطورات 
الأیام الماضیة التي سجلت إختناقا في قدرات العنایة الفائقة للمستشفیات في عنق الزجاجة مع 
محدودیة الأسرة المتوافرة ، فتم تسجیل إضافة 100 سریر یتوقع المعنیون غرتفاعھا إلى 
1000 سریر في نھایة أیام الإقفال ، بینما یجري إنھاء اللمسات الأخیرة على إقتراح قانون 
اللقاح تلبیة لطلب شركة فایزر الأمیركیة ، بما یرفع المسؤولیة عن الشركة عن أي تداعیات 
سلبیة لإعتماد اللقاح ، وسط اسئلة عما إذا كانت حكومات الدول المصنعة ھي من سیتحمل 
المسؤولیة أم متلقي اللقاح أم الدولة اللبنانیة ، ودعوات لتنویع مصادر اللقاحات التي ستشریھا 
وزارة الصحة في ظل إعتماد دول في المنطقة على اللقاح الروسي والصیني كحال دولتي 
الإمارات والجزائر ، وسؤال عن سبب حصریة المصدر الرمسي المعتمد لبنانیا باللقاح الأمیركي ، رغم تعقیدات التخزین الإستثنائیة التي یحتاجھا بدرجة حرارة دون ال70 درجة 
مئویة مقارنة بدرجات حرارة تبرید عادیة لسواه ، مع وجود فوارق كبیرة في الأسعار ، 
وغیاب طلبات موازیة لرفع المسؤولیة عن الأعراض الجانبیة لدى متلقي اللقاح من قبل 
الشركات الأخرى كما یقول المعنیون ، أن إعتماد اللقاح الروسي في الجزائر والصیني في 
الإمارات جاء بسبب ھذه التمایزات عن اللقاح الأمیركي .
في المواجھة مع وباء كورونا یدخل اللبنانیون مسار الإقفال المتشدد غدا ، في ظل غموض 
الكثیر من التفاصیل ، من نوع كیفیة إثبات المواطنین لتوجھھم نحو الصیدلیات أو الأفران أو 
عیادات الأطباء ، والأجوبة التي قدمھا أمین عام مجلس الدفاع اللواء محمود الأسمر عن تولي 
قوى الأمن تفسیر القرارات الحكومیة بإیجابیة ، وتساؤلات حول ما سیعترض طریق التطبیق 
من مشاكل 

2021-01-13
عدد القراءت (70)